البصيلات

البصيلات

مقدمة

البصيلات أنواعها وتوزعها

فوائد وجود البصيلات وتوزعها في الجسم كاملاً

التشريح التركيبي لبصيلات الشعر

الأمراض والضعف الذي يصيب بصيلات الشعر

طرق لمعالجة أمراض ومشاكل بصيلات الشعر

العلاج بالأعشاب والمواد الطبيعي

علاج بصيلات الشعر الضعيفة بالأدوية

علاج بصيلات الشعر الميتة والتالفة

زراعة الشعر ودورها في علاج بصيلات الشعر الميتة 

 

 

البصيلات

مقدمة

البصيلات:

هي تلك الخلايا الساكنة تحت طبقة البشرة مباشرة وتكون مسؤولة عن إنبات الشعر على سطح الجلد بأشكال وأنواع مختلفة

وطبعاً اسمها لا يعبر عنها تماماً بل هو مأخوذ من شكلها نسبياً ومن طريقة نمو الشعرة منها، فالبصيلة من قسمها السفلي كبيرة وتستدق في رأسها ولذلك وظيفة تساهم في بروز الشعر وخروجه على سطح البشرة.

البصيلات أنواعها وتوزعها

تتنوع البصيلات من حيث الأداء والنتيجة فالبصيلات المتواجدة في طبقة الجلد عند اليدين تختلف قدرة انتاجها

عن البصيلات القابعة في فروة الرأس، وكذلك تختلف عن البصيلات الموجودة في القدمين والموزعة على الصدر وباقي المناطق.

إن اختلاف توزيع البصيلات في الجسم وعدد انتشارها في كل منطقة راجع إلى أهمية وجود الشعر في هذه المنطقة.

فنجد في باطن الكف أن البصيلات غير موجودة تماماً

بالتالي:

فوجودها في الكفين مثلاً سيسبب مشكلة في حركتها وادائها وعائقاً كبيراً

أما عند المناطق الحيوية الظاهرة في الجسم سيكون وجود الشعر ضرورياً لعدة أسباب

البصيلات

فوائد وجود البصيلات وتوزعها في الجسم كاملاً

  1. حماية المنطقة من التعرق والسوائل المحتملة والوقاية من بعض الأذى المحتمل
  2. تنشيط الدورة الدموية في هذا المكان
  3. المساهمة في تقوية الجلد وزيادة متانته في هذا المكان
  4. من الناحية الخلقية والإعجاز الرباني فيه ستر مناطق العورة وإخفائها والإشارة إلى وجوب سترها
  5. ولها أيضاً سهم في دعم الشكل الجمالي في شعر الرأس واللحية والحاجب وغيرها
  6. بصيلات الشعر واتصالها مع الدورة الدموية لها دور كبير في دعم الجهاز المناعي وتحفيزه وزيادة نشاطه
  7. وعليه نرى أن البصيلات التي هي بشكل أو بآخر المقصود منها الشعر لها مساهمة كبيرة في جسم الإنسان كله ولا يقتصر دورها على المظهر فقط

التشريح التركيبي لبصيلات الشعر

تسكن البصيلة في الجزء السفلي من جريب الشعرة، وشكل بصيلة الشعر أشبه ما تكون بالبصلة الصغيرة،

وتحتوي على النسيج الخلوي وحليمة الشعر. وتعتبر بصيلة الشعر هي الجزء المولد النشط في جريب الشعرة.

خلايا النسيج الخلوي توجد في القسم السفلي من جريب الشعرة وتحيط بجميع جوانب الحليمة.

بالتالي

فإن غمد الجذر الداخلي وساق الشعر يشتقان من خلايا النسيج الخلوي، لأنها هي المسؤولة عن إنتاج:

  • الكرياتين
  • جميع البروتينات المتعلقة بالنمو
  • كذلك تحتوي خلايا النسيج الخلوي على الميلانين الذي يتحكم في صبغة الشعر

الأمراض والضعف الذي يصيب بصيلات الشعر

تتمتع البصيلات بنوع من الجهاز المناعي الخاص بها، والذي يؤمن لها حماية مطلقة من الأجسام الغريبة والمضادات التي يمكن أن تتعرض لها

وتستمد البصيلات هذه المناعة من النظام المناعي المشكل في غمد الجذر والنسيج الخلوي والذي يشكل نظام مناعة ذاتي.

يغلف جريب الشعر كاملا ويجعل البصيلات لا تحتاج لتدخل خارجي من مناعة الجسم أو تجمع الخلايا المناعية من الدم حولها.

فلا يحدث تورم أو التهابات حولها عند نزعها أو سقوطها وهذا ما يجعل عملية زراعة الشعر ممكنة ومتاحة بسهولة.

ويبقي البصيلات المزروعة قادرة على التأقلم مع البيئة الجديدة والعودة للحياة والنمو

فلو أن الجسم يتعامل مع الشعر والبصيلات معاملته لكافة الأعضاء الحيوية والداخلية لوجدت عند سقوط الشعر.

وانتزاع البصيلات حدوث مشكلة كبيرة وردة فعل قوية للجسم لمحاربة هذه المشكلة.

ولكن مع ذلك تتعرض البصيلات لأمراض ومشاكل عديدة تؤدي لظهور نتائجها على معدل نمو الشعر.

وشكل الشعرة ولونها وطبيعتها

البصيلات

طرق لمعالجة أمراض ومشاكل بصيلات الشعر

العلاج بالأعشاب والمواد الطبيعية

لما تتعرض البصيلات الشعرية لمشاكل بسيطة يمكن تداركها تكون المعالجة الطبيعية البسيطة مجدية وذات نفع ومنها:

تقوية بصيلات الشعر بالأعشاب والزيوت مثل عشبة الزعتر البري ودعم غذاء بصيلة الشعر بالبيض والبابونج والثوم وزيت الزيتون وزيت جوز الهند.

وكذلك الحبة السوداء منقوعها وزيتها مفيد جداً وأوراق التين الجافة وزيت الخروع وبذرته

علاج بصيلات الشعر الضعيفة بالأدوية

المينوكسيديل

وهو علاج طبي متوفر بالصيدليات على اختلاف الشركات المصنعة واختلاف الجودة تبعاً لها.

إلا أنه أثبت بعض القدرة على إعادة البصيلات التالفة للحياة، والحد من مشكلة تساقط الشعر

العلاج بالليزر

هو أيضاً طريقة حديثة متبعة تعتمد في أساسها على تنشيط الدورة الدموية في مناطق الضعف وتحفيز البصيلات

البلازما:

حقن البلازما المتطورة اليوم تعد من أهم أنواع علاج تساقط الشعر وضعف البصيلات.

لما فيها من غذاء متكامل وصفيحات دموية كثيفة تساهم في إعادة تجديد الحياة في البصيلات وتكثيف الشعر

علاج بصيلات الشعر الميتة والتالفة

تقل في هذه الحالة فرص النجاة ولربما في كثير من الأحيان تكون معدومة حين تصل الحالة كما في الصلع المبكر أو الصلع الوراثي

وأصبح في العصر الحديث علاج هذه المشكلة الأنجح والأكثر جدوى زراعة الشعر

زراعة الشعر ودورها في علاج بصيلات الشعر الميتة

زراعة الشعر للرجال والنساء بالعموم هي المعتمدة على نقل بصيلات سليمة قوية من المنطقة المانحة في رأس الحالة.

وإعادة زرعها وغرسها في المنطقة المستهدفة المطلوبة، وتعود البصيلات بعد الزراعة بدورها للثبت بالبيئة الجديدة

والنمو وبروز الشعر من جديد، عملية زراعة اللحية والشارب أيضاً تشبه تماماً المتبع في الزراعات الأخرى.

وكذلك زراعة الحواجب حتى فبدلاً من العناء والهدر الكبير في المال والجهد والوقت بالعلاجات العادية.

ولربما تضيع فرصة التعويض عن الشعر التالف بسبب استخدام العلاجات الخاطئة ويحرم المريض حتى فرصة زراعة الشعر.

 

ميديكانيا ………… الجمال أولاً

 

medicaniaالبصيلات