عمليات التجميل..

مقدمة.

الجمال ومتطلباته.

عمليات التجميل وأنواعها

أنواع عمليات التجميل الشائعة والناجحة.

شفط الدهون..

عمليات تجميل الأنف….

عملية تكبير الثدي..

تكبير الثدي بالسالاين ((saline.

تكبير الثدي بالسيليكون..

تكبير الثدي بالدهون..

عمليات شد البطن..

عمليات تكبير الشفاه.

شد الوجه بالخيوط الذهبية.

أضرار عمليات التجميل..

حديث فيما سبق..

عمليات التجميل

مقدمة

أنت ترى زهرة جميلة فواحة على عودها فينتابك حب الصورة وشعور الفرحة والسعادة، وسرعان ما يشوب هذا الشعور حب التملك.

فتقطف الزهرة وبعد لمحة السحر منها يعتريها شحوب النقص، وتخالجك رغبة امتلاك الكمال.

فترمي الزهرة وتبحث عن جمال جديد يبهر ناظريك.

نحن بطبعنا يا سيدي نميل لحيازة الجمال كله، ونود لو أن فينا كل أوصاف نحبها في جميل سوانا، ونظل نبحث.

بدأت رحلة بحث الإنسان الشغوفة بكمال نقصه منذ القدم، وحارب التغير الزمني وجاهد ليبعد شبح النقص.

نقص القوة والمشاعر والإرادة والسعادة وجمال الصورة، كلها عدو أزلي، والهروب منها حلم منشود.

يقول المتنبي

عَجِبْتُ لمَنْ لَهُ قَدٌّ وَحَدٌّ                               وَيَنْبُو نَبْوَةَ القَضِمِ الكَهَامِ

وَمَنْ يَجِدُ الطّرِيقَ إلى المَعَالي                     فَلا يَذَرُ المَطيَّ بِلا سَنَامِ

وَلم أرَ في عُيُوبِ النّاسِ شَيْئاً                    كَنَقصِ القادِرِينَ على التّمَامِ

الجمال ومتطلباته

إن التقدم في العمر له توابع تفضحه كهرم الوجه وخفة اللسان ورعشة اليد لا مخفي لها.

ولربما الحوادث الطارئة والصدامات تغير ملامح الوجه أو تترك ندبة ونقصاً في جمالنا،

كما أن عوامل الطبيعة من شمس حارة وماء مالح للبحر أو كلسي للآبار وغبار ورطوبة ستترك أثرها البالغ في أجسامنا.

وهذا ما جهد أطباء عصرنا على مكافحته بشتى الوسائل، فحين ينقص في مظهرك شيء أو يبدو فيه عيب.

سيترك سلبيات واضحة في تفاعلك الاجتماعي وربما يكون في بعض العيوب والنواقص ما هو منفر للناس من حولنا.

فالإنسان الجميل نسبياً وصاحب وصاحبة المظهر اللائق، هم حكماً في مقدمة المتفاعلين والمؤثرين في عالمهم.

عمليات التجميل وأنواعها

توصل العلم بمرافقة الطب بعد جهد جهيد لحلول مبتكرة ومبهرة لكل مشاكل الجمال والمظهر.

فاليوم وبكل بساطة إذا كنت تعاني من سمنة لا تستطيع السيطرة عليها، اذهب إلى طبيب التجميل.

فسيقوم بشفط الدهون أو تكميم المعدة ويقلص لك جهداً ربما لو بذلته أعوام لن تحل مشكلتك.

ومن كانت لديها أنف يشبه أشياء كثيرة أخرى إلا الأنف، وهو مصدر تسلية أهلها وأصدقائها في السهرة.

فلتسارع إلى طبيب التجميل اليوم وسيعيد لها صياغة كل أحلام الجمال في وجهها.

أصبحت عمليات التجميل في يومنا هذا مطلباً ملحاً لا مهرب منه، وإجراء روتيني يومي يقوم به الآلاف يومياً في العالم.

لم يعد الأمر محط نقاش أو نكران إلا عند جاهل أو جاحد أو منكر بأي طريقة لفضل تقدم العلم والطب ودوره في رفاهيتنا.

أنواع عمليات التجميل الشائعة والناجحة

لعمليات التجميل أنواع عديدة وطرق مختلفة سنذكر أهمها وما أصبح رائجاً ومضمون النتائج:

شفط الدهون

تعد من أشعر عمليات التجميل التي يتم إجرائها حول العالم، والغاية منها خفض نسبة الدهون في الجسم للتخلص من مشكلة البدانة.

وفيها يقوم الطبيب بإدخال أنبوب دقيق عبر الجلد ويبدأ بشفط الدهون من خلاله عن طريق جهاز يشبه نسبياً المكنسة الكهربائية.

تجرى عملية شفط الدهون على معظم مناطق الجسم

  1. البطن
  2. الفخذين
  3. الأرداف والذراعين.

في إحدى الإحصائيات ذكر أن عدد عمليات شفط الدهون التي تم إجراءها في عام 2005

بلغ 324000 عملية حول العالم تقريباً.

90% منها جرت للنساء طبعاً. ولابد من فترة نقاهة بعد إجراء العملية تتراوح بين 3 _ 6 أشهر تقريباً.

وربما يعاني المريض بعد العملية من بعض الأثار الجانبية تتمثل في انتفاخ من حبس السوائل أو تورمات تزول سريعاً.

عمليات تجميل الأنف

عملية شائعة جداً في أيامنا وهي من أبسط وأيسر عمليات التجميل وتقوم هذه العملية طبياً على إعادة هيكلة العظام والغضاريف المكونة للأنف.

وبالتالي.

تعديل شكلها وتكوينها لتصبح أصغر أو أكبر حجماً حسب رغبة المريض، والمناسب فعلاً لتجميل وجهه.

وفي دراسة تقريبية بلغ عدد الذين أجروا عمليات تجميل الأنف في عام 2005 حوالي 300000 شخص.

60% أجريت للنساء طبعاً. وكغيرها يحتاج المريض لفترة نقاهة بعد الجراحة مدة أسبوعين تقريباً مع الالتزام بتعليمات السلامة

من عدم تعريض الأنف لأشعة الشمس او الصدمات أو المواد الكيماوية وغيرها

وحتى نكن منصفين لابد من الاعتراف بأنها عملية ضرورية جداً لبعض الحالات وهي تطور وازدهار طبي رائع.

عملية تكبير الثدي

لا تقل أهمية عن سابقتيها وشيوعاً، تقوم النساء بإجرائها عادة بهدف التجميل وزيادة حجم الثدي.

أو بغرض تعويض بعد إجراء عملية استئصال الثدي بسبب السرطان أو الحوادث الطارئة (عافانا وإياكم الله)

ولعملية تكبير الثدي أنواع منها:

   تكبير الثدي بالسالاين ((saline

هو نوع من المواد التي تستخدم في زراعة الثدي لتكبيره حيث يتم حقن بعضها قبل العملية ويتم تكملة باقي المادة أثناء العملية.

والسالاين عبارة عن ماء مالح يحقن في غشاء قوي من السيليكون ثم يتم وضعه داخل الثدي.

   تكبير الثدي بالسيليكون

السليكون هو مادة هلامية توضع داخل غشاء من نفس المادة أيضا، يتم وضعها داخل الثدي لتعطيه حجماً أكبر.

ومع أن عملية التكبير بالسيليكون تبدو أكثر شبهاً بالثدي الطبيعي من حيث الكثافة والملمس إلا أنها تعرض المرأة لخطر كبير.

وذلك في حالة تعرض الكيس الذي يحوي السيليكون للقطع وتسرب المادة داخل نسيج الثدي.

   تكبير الثدي بالدهون

وهنا يتم أخذ الدهون من مناطق أخرى من الجسم كالفخذ والإلية وإعادة حقنها في الثدي.

وتعتبر هذه الطريقة هي الخيار الأكثر رواجاً بين النساء وحصراً اللاتي يبحثن عن زيادة صغيرة في حجم الثدي.

وتتمتع هذه العملية بنتائج طبيعية المظهر وأعراض جانبية قليلة أو معدومة.

عمليات شد البطن

تعتبر بصورة عامة من عمليات التجميل للرجال وتعتمد مراكز التجميل فيها على تقنيات عمليات التجميل الجراحية.

وتبدأ بشفط الدهون أولاً من منطقة البطن ثم شد العضلات وتضييقها حتى تأخذ شكلاً ممشوقاً وصلباً.

كالتي تحصل عليها جراء التمارين الرياضية لفترة طويلة تماماً، وحينها ستحصل على بطن مشدود بدون عناء.

تنتشر هذه العمليات بشكل كبير في دول أوروبا وتقر بعض الإحصائيات أن عددها في عام 2005 بلغ 134000 عملية ولا تهمل نسبة النساء الكبيرة فيها.

عمليات تكبير الشفاه

من مقاييس الجمال المتفق عليها عالمياً اليوم بروز الشفاه عن الوجه وهي من علامات الجمال ودلالات اكتمال الأنوثة.

ولذا ازداد الطلب على هذه العملية وكثرت النساء التي تجرينها بمختلف دول العالم وخاصة المشاهير.

وتتم عن طريق حقن الشفتين بمواد تعمل على توسيع الأنسجة الأساسية وتكبيرها، إما عن طريق البوتوكس أو عن طريق حقن الدهون.

ولهذه العملية نتائج مبهرة ومضمونة إلا إذا كان الطبيب قليل الخبرة فتعتبر من عمليات التجميل الفاشلة بوضوح.

شد الوجه بالخيوط الذهبية

من أحدث تقنيات عمليات التجميل في تركيا وتعتبر تطوراً مهماً يتم فيها شد الأجزاء المترهلة من الوجه.

كأطراف العين وحول الشفتين والخدود وهي عملية تتم تحت تأثير التخدير الموضعي وتستغرق قرابة الساعة وتعتبر من العمليات الآمنة والناجحة.

وفي تقرير عن عمليات التجميل واحد يصعب فرد جميع الأنواع وطرقها مثل عمليات التجميل بالليزر.

واستخداماته الهامة والفيلر والليزك وما إلى ذلك ولكن ذكرنا منها البعض الشائع والكافي لأخذ فكرة عامة عن عمليات التجميل.

أضرار عمليات التجميل

هذه العمليات سلاح ذو حدين فبقدر ماهي ناجحة ومهمة وذات نتائج ساحرة بقدر ماهي خطيرة وحساسة.

يمكن أن تقلب على صاحبها نقمة ترافقه مدى الحياة وذلك طبعاً إذا أجريت بأيد أطباء عديمي الخبرة وبدون ضمانات أو بتكاليف رخيصة.

نذكر أهم الأضرار:

  1. التهابات مكان الجرح، أو إصابته بعدوى.
  2. الإصابة بنزيف قد يؤدي إلى الإصابة بفقر الدم، أو حتى الوفاة في حالة عدم علاجه في الوقت المناسب.
  3. التسبّب بنوع من تلف الأعصاب والذي ينتج عنه الشعور بالتنميل أو النخز.
  4. تورم الجلد نتيجة تجمع السوائل تحته.
  5. الإصابة بالحساسية، وخاصة في العمليات الخاصة بنقل الجلد.
  6. حدوث تلف إما في أعضاء الجسم الداخلية، أو في الخلايا الدماغية.
  7. والأهم من ذلك كله فشل العملية والحصول على مظهر غير محبب.

حديث فيما سبق

أكد منذ البدء وحتى الآن مركز ميديكانيا للتجميل وزراعة الشعر والذي يعتبر أفضل مركز تجميل في تركيا.

على أن الدقة والأمانة وتحري التطورات والصيحات العلمية والطبية الحديثة والتعاقد مع أمهر وأشهر دكاترة التجميل في تركيا.

هو المقياس الوحيد والأكيد للوصول إلى النجاح التام والشهرة العالمية وقد حصل عليها بجدارة مع تقديم كل الضمانات.

إن عالم التجميل واسع ومهم وكثير التنوع والأبواب وعليك أن تحسن اختيار باب دخولك إليه

ميديكانيا ………… الجمال أولاً

معلومات عن الجراحة التجميلية وعمليات التجميل

adminعمليات التجميل